«إحداهن خانتها مع زوجها وأخرى شككت في نسبه».. أزمات فرّقت الفنانين عن أشقائهم

0
228

على الرغم من حرص كثير من الفنانين على إبعاد الأضواء عن حياتهم الشخصية، فإنَّ خلافاتهم الشخصية، خصوصًا مع الأهل والأشقاء، تُصبح محلّ إزعاج لهم، ومحلّ ضغط لأشقائهم للحصول على مكاسب مادية أو مساعدة أو دعم فني للصعود إلى سلم المجد والنجومية.

 

ونجد فنانين فرّقتهم الغيرة عن أشقائهم، وآخرين دفعتهم الكراهية إلى التراشق بالألفاظ على أغلفة الصحف وصولا إلى المحاكم. ويرصدأبرز الخلافات العائلية بين الفنانين وأشقائهم بعد الشهرة.

أصالة

الخلافات السياسية كانت سيد الموقف في اشتعال الأزمة بين الشقيقتين أصالة وريم نصري، خاصة بعد تبني أصالة موقفًا داعمًا للثورة، بينما تبنت شقيقتها موقفًا داعمًا لنظام الأسد، فكثرت التصريحات الساخنة بينهما، وتناقلتها الصحف على لسان ريم نصري.. وكان أبرزها: «أكره أصالة الديكتاتورية وأمّي الظالمة.. وأحبّ الأسد».

– هيفاء وهبي

لم تقتصر الخلافات والغيرة بين الشقيقتين هيفاء وهبي ورولا يموت على حد التصريحات الصحفية فقط، بل وصلت إلى المحاكم، خصوصًا بعد التصريحات المُسيئة التي أطلقتها “يموت” على وهبي، التى تُبرز مدى غيرتها منها، فقامت بنشر عدة صور لها في شبابها، لتؤكد أن جمالها مزيف، واصفة إياها بالعجوز.

– مصطفى قمر

من ناحية أخرى، واجه الفنان مصطفى قمر أزمة كبيرة مع شقيقته، التي تُشكك دائمًا في نسبه إليها، وفي كونه أخاها، بينما خرج قمر عن صمته في تصريحات صحفية يؤكد أن الخلاف على الإرث كان السبب الرئيس وراء رفع شقيقته أماني أحمد دعوى قضائية بمحكمة الأسرة تنفي فيها نسبه إليها.

– محمد سعد

في مفاجأة غير متوقعة، قام الفنان محمد سعد بتحرير محضر ضد أشقائه بقسم شرطة الشيخ زايد في الجيزة، بسبب إرسال رسائل هاتفية عبر هاتفة المحمول، تحمل عبارات «سب وقذف»، معللًا ذلك بسبب وجود خلافات عائلية بينهم.

– نيللي

اتسمت علاقة الشقيقتين نيللي وفيروز الصغيرة بالتوتر بعد سطوع نجم الأخيرة، إلى أن ابتعدت عن الأضواء بعد زواجها وإنجابها، ومن بعدها لمع نجم نيللي في عالم الفن.

– سعاد حسني

غناء سعاد حسني في بعض أفلامها مثل «صغيرة على الحب»، ثم الفيلم الاستعراضي الناجح «خللي بالك من زوزو» و«أميرة حبي أنا»، كان القشة التي قصمت ظهر البعير في علاقتها مع شقيقتها نجاة، ومن ثمّ توترت علاقتهما، خصوصا بعد خوف الأخيرة من أن تسرق منها الأضواء في المجال، التي تفوقت فيه، إذ تتمتع سعاد بخفة دم وصوت جميل وقدرة تمثيلة رائعة كفيلة بسحب البساط من تحت قدميها.

– كورتني كارداشيان

بينما عائلة نجمة تليفزيون الواقع كيم كارداشيان فاعتادت على إثارة الجدل، لكن هذه المرة كانت بواقعة كورتني كارداشيان، التى اتهمت أختها «غير الشقيقة» كيندال جينر، بممارسة الجنس مع زوجها ووالد أولادها، سكوت ديسيك.

– أنغام

ربما خلاف الفنانة أنغام مع شقيقتها غنوة ما زال محل اهتمام وسائل الإعلام حتى الآن، خصوصا بعد اشتداد التصريحات الأخيرة بينهما. بعد مشاهدتها لبرومو حلقتها في برنامج «مصارحة حرة»، الذي تظهر فيه أنغام متحدثة عن أخيها أحمد بـ«أنه أخوها غير الشقيق لها بسبب إعاقته»، فرد عليها متهمًا إياها بالجهل والغباء.

– نانسي عجرم

لم تَسلم نانسي عجرم من دفع ضريبة الشهرة والنجومية، فكان شقيقاها نادين ونبيل عجرم أول من حاول الصعود إلى عالم الأضواء من خلالها، وكان أولهم نبيل عجرم، الذي بدأ يكتب ويلحن ويغني لنفسه، وحاول استغلال اسم نانسي ليصعد بسرعة، مدعيًا أن أخته نانسي لم تدعمه ولم تشجعه.

NO COMMENTS