بقلم الكاتب فيصل شقيرات

0
136

انا من بلد بيعرف كل بيت فيه بالحارة شو طابخين كل الجيران ؟؟!!

هاد البيت طابخ ملوخّية… وهاد البيت طابخ مقلوبه .. وريحة الخيار يعني سلطة.. والسمك شارح حالو لحالو !!

وذبح البطيخة فضيحة ؟؟!!

أنا من بلد القمر فيه بالصيف يعني سهرة وكل عرس يعني دبكة.. .. وكتب الكتاب يعني كنافة…. من بلد كانت إمي تقول يا ابني “ غسل وجهك لأنك ما بتعرف مين بيبوسو و كّنس بيتك لأنك ما بتعرف مين بيدوسو” وأبي يقول: “جارك أخاك.. إذا ما شاف وجهك بيشوف قفاك”. من بلد لما بيندق فيه الباب بنتحزّر بين بعضنا مين ؟؟

وبنقول: يا ترى مين إجانا؟!

هي رنة الجار.. سريعة وقصيرة هي رنة عمتي…… ناعمة وخفيفة وهي خبطة ابن الجيران ….، وهي خشخشة المفاتيح لا ابوي عم ينادي ويتنحنح.. ليتغّطوا النسوان من بلد……الذهب كان الأساور الرفيعة والمبرومة والحيّة…….. أنا من بلد المسخن والسماقيه والرمانيه اللي بتنطبخ كل ايام الأفراح و كل أيام الجمعة، وشوربة العدس كل أيام رمضان …… بلد كل شي بيصير فيه بيستاهل يكون خبريّة !!

بلد حتى حبال الغسيل فيه بتحكي قصص، ولقّاطات الغسيل بتنقل رسائل الغرام !!

ونشر الغسيل إله أصوله مشان ما يقولو عن الست عفشة !! بلد كانت الست تقول: “لو كانت أسوارتي وقيّة ما لي عن جارتي غنيّة” بيت الجيران أول باب بيندق لما بيخلص الخبز على غفلة، ولّما ما بيلتقى ليمونة….. بيت الجيران أول بيت بنزوره بالعيد لناخد أول عيدية !! والبيت يلي بيتحمل ولدنتنا وقت ندق على بابه وبنهرب …. ومنرش عتبته بالمي لما بندير البربيش لنرش الحارة بالصيف والبيت يللي بنوقف قدامه لنوصّله سكبة من طبخة اليوم …كل مغرب برمضان … ببلدي ما فيه قطّة جوعانة.. وكلاب الشوارع شبعانة !! وبكل حوش في داليه وفراش للضيف ونمليه فيها المكدوس وتنكة جبنة وزيتون وزيت وزعتر … ببلدي… كانت أيام الشتا…. ياعيني على أيامها.. كانت الصوبة… ولهبها… عم يقمر الخبزات ويشوي الكستنا…. وكاسة الشاي يلي عم تتنقل من إيد ﻷيد بجلسة فيها طنة ورنة.. !! ببلدنا الغيرة بتشعل فينا مو بس اذا حدا اطلع أو لطش اختنا .. كل بنات الحارة إخواتنا …. نسيت اخبركن.. إنو بكل بيت فيه عسكري بكل إجازة اله بيكون فيه لمه للعيلة لايسمعوا قصص وحكايات عن البارودة والسفرطاس والوظيفة … و .. وبتسمع من جدك ووعمك وأبوك أحلى حكايات عن البطولة ووالقومية. فلسطين .. فلسطين !! حبيتها .. حبيتها كتير كتييييير حبيبتها هالبلد مع اني ما عشتش فيها !!! لكن .. لما نعيش في الغربة !!! في الغربة إذا اندق الباب بنقول غريبة مين بدو ييجي عنا؟؟!! ما إلنا حدا… وحتي في العيد لما يضل الواحد في البيت كل أيام العيد و يستنى يمكن حد يدق الباب أو نخطر علي باله .. ولما تشوف حد في الصدفة وتتعرف عليه وبالآخر يطلع من بلدك أو حتى من نفس العيلة وانتو ما بتعرفوا بعض.. ساعتها بنعرف شو يعني الغربة ؟؟!! وشو يعني انا بلا وطن ؟؟!!

 

NO COMMENTS