بقلم د-حرجان العيساوي

0
28

ياأمة لم يبقى منها سوى اللقب
بوذا على اجسادهم يتراقصون فوق اللهب
ونسائهم يجردون وامام اعينهم جهارا تغتصب
واطفالهم يقطعون ويشرحون على اللهب
اي عجب مات الضمير ودنست تلك السلالة وحرقت أمام مرئ أمة حكامها من العرب
لا دين هز عروشهم لا صوت اثار حماسهم مات الخليفة معتصم العرب
مات الذي قد هز روما كلها لصوت أمرأة قد حاولوا أن يدنسوها بلا سبب .
أي عجب؟؟
ماذا اصاب ضميرنا حتى غفينا بلا حراك او حتى تنديد يا للعجب
في اي درب سائرين ياأمة المليار هل من رشيد بينكم هل من صلاح لنصركم مات الضمير ويلكم وقطعو بلا سبب
وستسألون هناك عند الواحد القهار عن صمتكم وعن السبب.
حرجان العيساوي

NO COMMENTS