تدشين أكبر أوبرا بالمغرب العربي من طرف رئيس الجمهورية

0
99

من مكتب الجزائر منال براضية

دشّن رئيس الجمهورية السيد ” عبد العزيز بوتفليقة ” يوم الخميس أوبرا الجزائر و التي ستحمل إسم الدبلوماسي السّابق و وزير الدّولة المستشار الخاص و الممثّل الشخصي لرئيس الجمهورية المرحوم ” بوعلام بسايح ” الذي وافته المنية 28 جويلية الفارط , حضر التّدشين رئيس مجلس الأمة السيد ” عبد القادر بن صالح ” و رئيس المجلس الشعبي الوطني السيد ” محمد العربي ” و كذلك الوزير الأوّل السيد ” عبد المالك سلّال ” و وزير الثقافة السيد عز الدين ميهوبي و أعضاء الحكومة بالإضافة إلى مجموعة من الفنانين الجزائريين و عائلة الفقيد الذي ستحمل الأوبرا إسمه 

أوبرا الجزائر تتربّع على مساحة 35000 متر مربّع و تضم قاعة عروض و حفلات تتّسع لـ 1400 شخص و عدة قاعات للتدريبات و تجهيزات إستعراضات سمعية و بصرية و ورشات فنّية , و قد تضمّن حفل الإفتتاح سمفونية بقيادة المايسترو أمين قويدر و التي حضرها رئيس الجمهورية السيد ” عبد العزيز بوتفليقة “

تعد أوبرا الجزائر التي وضع حجر أساسها سنة 2012 هبة من الحكومة الصّينية بقيمة 30 مليون أورو للجزائر و ذلك بمناسبة زيارة الدولة التي قام بها رئيس الجمهورية السيد ” عبد العزيز بوتفليقة ” للصين سنة 2006

الجدير بالذكر أن بوعلام بسايح من مواليد 1930 بالبيض و هو رجل سياسي و أستاذ أدب سابقا و دكتور في الأدب و العلوم الانسانية و هو مجاهد. كان عضوا بالأمانة العامة للمجلس الوطني للثورة الجزائرية من 1959 إلى 1962. وبعد الاستقلال شغل منصب سفير بعدة عواصم أوروبية و عربية (برن والفاتيكان والقاهرة والكويت والرباط) قبل أن يصبح الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية في 1971. وفي 1979 دخل الحكومة حيث أشرف على عدة حقائب وزارية إذ عين على التوالي وزيرا للإعلام ووزيرا للبريد والاتصالات ووزيرا للثقافة قبل تعيينه على رأس وزارة الشؤون الخارجية عام 1988. و بهذه الصفة شارك بنشاط في اللجنة الثلاثية “الجزائر-المغرب-السعودية” التي أقرتها القمة العربية بالدار البيضاء في الجهود المبذولة من أجل التوصل إلى اتفاق الطائف الذي وضع حدا للحرب الأهلية في لبنان. وفي 1997 عين عضوا بمجلس الأمة ضمن الثلث الرئاسي قبل انتخابه رئيسا للجنة الشؤون الخارجية بالغرفة الثانية للبرلمان. وبعد أن شغل منصب سفير الجزائر في المغرب عين في سبتمبر 2005 من قبل رئيس الجمهورية رئيسا للمجلس الدستوري. و هو كذلك كاتب فقد أصدر عدة مؤلفات أدبية وتاريخية لاسيما حول الأمير عبد القادر. كما كتب سيناريو الفيلم التاريخي “ملحمة الشيخ بوعمامة” (1983). و قد كتب الرئيس بوتفليقة تصدير آخر مؤلفاته الصادر بمناسبة الذكرى ال50 للثورة “L’Algérie belle et rebelle de Jugurtha ل Novembre
14724373_1081136831994574_4197969309625873982_n14642482_1081137168661207_1275452192589244834_n14650350_1081136741994583_8568115395624820083_n14680758_1081136718661252_7637266781509858543_n14695577_1081137101994547_1909954781156484711_n14705610_1081136628661261_6147895909220148096_n14708224_1081136725327918_4944627169372843316_n

NO COMMENTS