جمعيةالثقافة العربيه الاسلاميه …تحيي الملك والجيش والامن ……. واهلنا بالكرك

0
132

جمعيةالثقافة العربيه الاسلاميه تحيي الملك والجيش والامن واهلنا بالكرك

الحمد لله ربِّ العالمين، والعاقبة للمتّقين، ولا عُدوان إلا على الظالمين، والصلاة والسلام على أشرف الخلق أجمعين نبيّنا وحبيبنا محمدٍ و على آله وأصحابه الطيبين الطاهرين وبعد ،،،
بينما يتفيَّأ المسلمون في المملكة الأردنية الهاشمية – كما غيرهم من أبناء الأمة في مشارق الأرض ومغاربها – في ظلال ذكرى مولد النَّبيِّ الهاشمي محمدٍ صلى الله عليه وسلم الذي أرسله الله رحمةً للعالمين، ها هي عصاباتُ الشرّ وخوارج العصر تتسلل من جحورها لتسعى في الأرض فسادًا وتَقُضَّ مضاجعَ الآمنين، فاستهدفت مدينة الكركِ العزيزة الغالية على قلوب الأردنيين، مستبيحينَ دماءَ كلِ من ليس من جماعتهم، ومن لا يقرُّهم على فكرهم الهمجي، الذي لا يمتُّ لإسلامنا السمح وشريعتنا الغرّاء بصلة، فحصدت بإجرامها أرواحَ ثلةٍ من أبناء الوطن من المدنيين والعسكريين.
إنّنا في جمعية الثقافة العربية الإسلامية لنُقَّدِمُ تحيّة إكبارٍ وتقديرٍ لما قدّمته أجهزتنا الأمنية الباسلة، يساندهم أبناء الكرك وشبابها الشجعان في الدفاع عن ثرى الوطن،في مشهد يعبّر أيّما تعبيرٍ عن مدى تلاحمِ الشعب الأردني مع مؤسساته الوطنية وقيادته الحكيمة في وجه أصحاب الفكر الأسود الظلامي ،فكر التطرف والغلو والإرهاب المذموم، وإننا لنؤكد –كما هي عادتنا دائمًا- على أهمية ردم منابع هذا الفكر في مساجدنا ومدارسنا وجامعاتنا، حيث أصبحت معالمه وأصوله الفكرية ورموزه واضحةً لكل منصفٍ ذي بصيرة، فإلى متى يرتع مثل أصحاب هذه الدعاوى الباطلة والعقائد الفاسدة بيننا بلا حسيبٍ ولا رقيب، وحال الدول العربية حولنا وما أصابها من فتنٍ وحروبٍ وويلاتٍ يشهد على عاقبةِ تغلغلِ هذا الفكر واستشرائه في المجتمعات.
سيبقى الأردنيون بإذن الله بوحدتهم وتكاتفهم سدًا منيعًا حصينًا وصفّا واحدًا متراصًا خلف قيادة حكيمةٍ على رأسها جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين حفظه الله ورعاه ، وكلنا ثقة بأجهزتنا الأمنية وبجيشنا العربي المغوار في قدرتهم على حماية الوطن والضرب بيد من حديد لردع هذه الزمر الضالة.
رحم الله شهداءنا وجمعنا بهم في الجنّة وألهم أهلهم وعشيرتهم والأردنيين الصبر والسلوان على هذا المصاب الجلل و حمى الله وطننا الأردن وأهله وجنبنا شرّ الفتن ما ظهر منها وما بطن. وءاخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين.

يذكر ان الجمعية تضم الالاف  من الاردنيين في مختلف  مناطق المملكه  تعمل على تحقيق هدفها المتمثل بنشر الثقافة الإسلامية  بتدريس العلوم الدينية الضرورية  في مدارسها المختلفه المستقاة من الكتاب والسنة وإجماع علماء المسلمين، ففي العقيدة تعتمد الجمعية المنهج الأشعري- وهو المنهج العقدي الذي ينتسب إليه جمهور أهل السنة والجماعة وكبار علمائهم من القرن الثالث الهجري إلى يومنا هذا- وهو المنهج المعتمد في أغلب المؤسسات والجامعات والمعاهد الإسلامية في مشارق الأرض ومغاربها.

وتشارك في جميع المناسبات الوطنية الاردنية والدينية  عبر الفرق  والمنظمات  المنبثقة عنها  ولاتتدخل بالسياسه وانما تسعى لنشرالعلوم الدينية المستقاة من هدي خير البرية عليه الصلاة والسلام، بفهم يتوافق وعلماء الأمة الاعلام وما أجمع عليه أهل السنة والجماعة.

NO COMMENTS