0
92

انتظرت واتتظرت…
وقبعت في زوايا الانتظار…
اصلي صلاة الملهوف…
لعل طيفك يمر بين الوجوه…
اين انت لقد طال انتظاري…
لقد اخفيت حزني خلف ابتسامة باهتة…
فطيفك يسكن حنايا الروح…
ارتديت وشاحي …
وضممته على طيفك كي يبقى معي…
اغمضت قلبي …
وتمسكت بانفاسي…
استقبل احلامي …
والامس دفئها في صحوي ومنامي…
طيفك من رسى بالروح دهرا…
ونبضت له النبضات…
يا انت عشقتك بسهوة من الفؤاد
ام ذاك السهو كام متعمد…
عشقتك ايها الفارس المقدام…
فترانيم عشقي تلاوة لك…
فانت نجم بازغ في ليلي…
ينحني له الضياء…
بقلمي
شمس العلي
6.10.2016

NO COMMENTS